نشرة شهرية · بعثرات عن ريمة

يناير والأعمال المؤجلة💻

ركض يناير بأيامه وشعرتُ، بأحيان كثيرة، بطول أيامه ولكني الآن أجده سريع المرور.

أول شهر بـ 2023 مع حصيلة جيدة من الأشياء الجيدة التي حدثت لي، وفعلتها. جعلته شهر مُخصص للقيام بالأعمال المؤجلة، ككتب لم أكملها، دورات لم أنتهي من محاضراتها وغيره.

والآن مع أهم ما أنجزته..

كُتب قرأتها:-

  • انتهيتُ من رواية قبل أن تبرد القهوة.
  • قرأتُ رواية مكتبة منتصف الليل.
  • لازلتُ مع كتاب لماذا ننام.

دورات تدريبية:-

انتهيتُ من المحاضرات الباقية من دورة علم النفس للمهندس أيمن عبد الرحيم. كمية إبداع ومعلومات.. مهما قلت فإني مُقصرة لأبعد حد بحق أ. أيمن ومحاضراته.

الكتابة:-

  • كتبت إجابة على كورا.
  • كتبتُ 4 تدوينات على مدونتي وهذه الخامسة.

عبادات وتعبُّد:-

  • ختمتُ القرآن قراءةً، بواقع جزء لكل يوم.
  • المواظبة اليومية على صلاة الفجر.
  • المواظبة اليومية على الأذكار.

أفلام ومسلسلات:-

  • مسلسل Summer strike.
  • فيلم Little forest.
  • الانتهاء من مسلسل العفريت (توقفتُ عن مشاهدته بالحلقة 13 بنهاية 2021:).

على الهامش بلا عنوان:-

  • عملتُ على بناء صفحتي على تويتر.
  • حضَّرتُ وجبة فتات الليبي، وكدتُ البكاء؛ فقد كانت نكهته مُشابهة جداً للذي تُحضره ماما.
  • حضَّرتُ كيك التفاح بالقرفة.. لذَّة ما بعدها.
  • نجحتُ بامتحان أول وحدة تعليمية ودرجة الامتحان الجزئي خاصته 16/20 الحمدلله.
  • البارحة ظهرت نتيجة الامتحان الذي تحدثت عنه بتدوينة عندي معاكِ قصة طويلة 🎵 ودرجتي به كانت 15/20 الحمدلله.. توقعتُ الأسوأ بسبب دسامة الوحدة التعليمية ومتطلبات الأساتذة الخرافية بالإجابات النموذجية!

🦋👽🦋

حقيقة لم أفعل الكثير؛ فوقتي ذهب كله بالجامعة تحديداً المكتبة وبغرفتي بالبيت أدرس.. ولكني حاولت الانتهاء من تراكمات كانت علي مثل الانتهاء من رواية ودورة علم النفس ومسلسل والتركيز على الدراسة:) أشياء جيدة.

اليوم وهو آخر أيام يناير حدثت القليل من الأشياء..

كالعادة يوم كامل بالجامعة من الثامنة صباحاً حتى السابعة مساءً، يوم زُين بدرجة جيدة، جلسة تعليمية مليئة بالضحك، والكثير من الأحضان المريحة من صديقاتي، وقضيتُ وقتاً لطيفاً مع أمل لوحدنا بالجامعة بعد خلوها من الطلبة وعتمة السماء (ليل) صوَّرنا وضحكنا وتسامرنا.

خِتام اليوم كان برفقة والدَي بعد مجيئهم اليوم من السفر.. لن أكتب الكثير عن مشاعري، يكفي بي القول بأني سعيدة ومُرهقة.

اليوم تناقشتُ ومجموعتي الصغيرة مع دكتورة مادة علم وظائف الأعضاء Physiology عن سبب تصحيحها لاختبار الأسبوع الماضي وأنقصت الجماعي درجة كاملة بالرغم من أننا حللناه بشكل صحيح بل زِدنا الكثير “extra”! وعندما حرفياً لم تجد شيء قالت بعد قرائتها للإجابة خاصتنا مرتين:- لم تكتبوا كلمة “activity” .. نظرتُ لصالح وقلتُ له:- لم تجد بنا علة فخلقت واحدة:) ليردَّ علي قائلاً:- إنهم الدكاترة قناعتهم أنهم صح ونحن الخطأ:)

أحسنت يا صالح، أحسنتِ يا ريمة، أحسنتِ يا دكتورة:) وحسبي الله وخلاص🤣.

بقي 7 دقائق على الثانية عشر صباح الأول من فبراير.. سأنشر التدوينة الآن؛ نعسة ومرهقة وأشعر بالبرد بسبب صقيع الجو.

أياماً لطيفة تحيطكم.. شاركوني بإنجازاتكم بيناير💗.

«مقتطفات يناير العشوائية»
الإعلان
بعثرات عن ريمة

لم تكن أياماً جيدة كما تمنيت

تراودني كثيراً فكرة أنني ضحية طبيعتي.. أمر غريب، أعلم هذا.

كثرة التنازلات سيئة، أن تُقدم الآخرين على نفسك مؤذية، أن تتغاضى عن التصرفات المؤلمة تعذيب نفسي لا أكثر.

لم تكن أياماً جيدة كما تمنيت، ولكن ما باليد حيلة..

لستُ من الشخصيات القادرة على تحمل الضغط من كل جهة، العائلة، الدراسة ومن ثم الأصدقاء.. تجتمع كلها لأجدني مُفترق الطريق ونقطة التلاقي.

بلحظة ما وقفت حرفياً مع نفسي، وصلت لآخر نقطة احتمال للجامعة مع دزينة من تأنيب وجلد الذات وقلت مع نفسي لمَ؟ لمَ زملائي يملكون مخزون علمي دراسي أفضل مني؟ بماذا قصرت؟ هل أنا مُهملة إلى هذه الدرجة؟!! أموال والدَي تذهب سدى على فتاة لا تدرس جيداً؟ طيب وساعات الدراسة أين ذهبت ثمرتها؟

بعد جلسات من الجلد النفسي تسامحت مع نفسي وقررتُ أنني لن أضغط على نفسي وأدرس فقط للكويزات والامتحان؛ بل سأدرس من أجلي ولكي أبني حجرة أساس جيدة لعقليتي لا لتحصيل الدرجات على الأبيض!

من المعروف بعائلتي أنني شخص مهووس بمواضيع السحر والعين والحسد.. أؤمن بهذه الأشياء، وأشعر أنها على بُعد خطوة لولا ستر الله وحفظه.

عندما ينشحن البيت فجأة دون سبب منطقي أرمي على العين والحسد السبب هههه أمر غريب ولكنها من أفكاري المُتخلفة بعض الشيء:)

وها أنا ذا أعيد رمي اللوم على الحسد.

أريد الخروج والتمشي، أحتاج للهواء المنعش والوحدة، لا أريد إلا سماعات وإم بي ثري، هواء بارد، سماء ملبدة بالغيوم وأنا فقط.

أعاني من الكبت النفسي منذ مدة، وهو السبب بكثرة إنهياراتي النفسية بالفترة الماضية حتى اليوم..

قالت لي ماما بمكالمة اليوم:- ريمة لو تبي رضاي قوِّي نفسيتك! لو تبيني نرضى عليكِ خليكِ قوية مش على أبسط شي تنهاري

كررتها لعدة مرات على فترات متباعدة، معها حق..

كيف أكون قوية؟

عندما أجد الإجابة سآتي إليكم وأشارككم تجربتي كيف أصبحت قوية.

نويتُ الدراسة اليوم ولكني لم أجد الوقت، فآثرت ترتيب وتنظيم وتنظيف الغرفة بالكامل مع تغيير للديكور البسيط، شاهدتُ حلقة من مسلسلي، تحدثت مع والداي، تصفحت الإنترنت ونقحت إجابة على كورا عملتُ عليها لشهرين! فحذفتها دون قصد في ثانية.

للآن مصدومة، تعبي وجهدي وكل ما فعلته ذهب في غمضة عين.. والله حسيتها كان عندي شعور غريب إنها بتصير وفعلاً صارت دون منطق. آخ يا جهدي:)

منذ عامين كنتُ لا أعترف بالبكاء، لا أخبر أحد أنني بكيت أو أشهده على دموعي.. كانت مرات معدودة جداً جداً. الآن ما عُدت أخجل من بكائي وأعترف أنني بكيت بدون انحراج.

اليوم بكيت، كالعادة بداية مع ماما، ثم شهدت عليها شقيقتي الصغرى، وتوالت عليها شقيقتاي الإثنتين.. انهرتُ أمام واحدة منهن، فقد سألتني:- ما بكِ؟ وما لي إلا الانهيار.. كلها بسبب كلمة قالتها إحدى شقيقاتي دون مراعاة لشعوري لأنهار ثلاث مرات باليوم. الله يسامحك:)

لي رغبة قوية للسفر، شعور أنني مقيدة يرهقني.

مللتُ من روتيني، صلاة الفجر، أذكار الصباح، الجامعة، الدراسة، أذكار المساء، قراءة القرآن، انترنت، القراءة، أذكار النوم، النوم.. وهكذا دواليك.

لا طلعة، لا طريق جديدة، ولا زيارات.. لم أستمتع بأيامي بآخر ثلاث أسابيع.. ولا أقول أنني أحب الطلعات ولكن حتى الأشياء التي تُشحنني انطفأت فما لي إلا اللوم على “حبسة الروتين”.

لا شيء جديد.. كل ما في الأمر أنه يوم عادي تخللته لحظات سيئة، وأعاني من الكبت، وأكره أني لا أستطيع اتخاذ موقف واضح.. أنا حزينة إذا فالأبكي وأنعزل! لمَ أجلس وأجامل وأضحك في حين احتياجي لسريري والانعزال الكلي؟!

بطبعي أحب مشاركة تجاربي الجميلة وأفكاري الإيجابية، أحب أن تكون رسالتي بالحياة أنني شخص قادر على إسعاد أحدهم وأن أحدث خيراً بحياة الغير..

لا أحب كثرة الفضفضة وكتابة تفاصيل كئيبة، ولا أحب كتابة شيء مؤلم وأضعه بمفكرة الهاتف! وكأنني أدفنه أكثر وأكثر بدلاً من تحريره.

سأتعامل مع ختام يومي بكل بسالة.. سأرتمي بحضن رواية ومن ثم أنام، والغد له ربٌ يكتبه كما يشاء عسى أن يكون أكثر لطف وأقل حزن.

نصائح · تجارب

كيف وصلت إلى 1.2 مليون مشاهدة على كورا🧐؟

كورا هو تطبيق تفاعلي لطرح الأسئلة ونشر الأجوبة يمتاز بالكمية الهائلة من الخُبراء والخبرات. ستستفيد عند طرح الأسئلة، قراءة ونشر الإجابات.

بدأت رحلتي مع كورا منذ أبريل 2020، وصدفة تعرفي عليها كانت عن طريق صورة على بينترست بها مجموعة من التطبيقات المفيدة وعليها فكرة كل تطبيق.

لم آخذ ثوانٍ حتى ذهبتُ مسرعة لفتح حسابي على كورا، وبأول أسبوع نشرتُ أول إجابة لي، ومع انقضاء عام ونصف وصلت لأول مليون مشاهدة لمحتواي مع ما يتجاوز الـ3000 متابع (لربما بلغت 4000 بوقتها)..

كلما زادت التأييدات مع عدد مشاهدات متقاربة بالأرقام دلَّ هذا على كونها إجابة رائجة، وإلى لحظة كتابتي لهذه التدوينة عندي +6600 متابع مع +1.2 مليون مشاهدة، لـ 96 إجابة و47 منشور.

بإمكانك التأكد من حسابي إن أردت:- ريمة أحمد ^^

بحال تكاسلك عن فتح الرابط:/
«إحصائية حسابي منذ افتتاحه»

مَن أنا وماذا أقدم بكورا؟

أنا ريمة، طالبة طب وقارئة نهمة للكتب أُحب كتابة كل ما تعلَّمته وأنجزته أراه مفيد للغير. وأنشر بكورا إجابات يغلب عليها الطابع العفوي لأسئلة تطلب:- نصائح دراسية، إنجازات سنوية، أفضل كتب قرأتها، كيفية تنظيم اليوم، ودروس تعلَّمتها مع الكثير من التجارب الشخصية.. منشورات مساحتي أغلبها دعايات لتدويناتي التي أنشرها هنا، أو منشورات عفوية عشوائية وهي قليلة.

بـ2020 عملتُ على نشر الإجابات بشكل مستمر؛ صحيح بأنه استمرار عفوي وليس بتخطيط ولكني لم أتوقف.. أول 1000 مشاهدة حصلتُ عليها مع أول أسبوع تقريباً. كتبتُ الكثير سواء نصائح دراسية، تنظيم الوقت، إجابات شخصية عن أهم إنجازات السنة وأهم ما فعلته وساعدني وغيره.. تجاوزت الـ60 إجابة تقريباً.

بـ2021 كنتُ مضغوطة مع آخر عام بالثانوية؛ فكانت سنة دسمة بعض الشيء ومع هذا نشرتُ عدداً جيداً؛ تقريباً إجابتين بكل شهر، فنشرتُ 20 إجابة، بمختلف المواضيع.

بـ2022 كانت البداية مع الجامعة، فنشرتُ 4 إجابات فقط:) ومع هذا حافظتُ على جودة إجاباتي فأقل واحدة تحصلت على أكثر من 50 تأييد، وعلى الجهة الأخرى نشرتُ 17 منشور على مساحتي الخاصة وآخرٌ على صفحتي.

إحصائية 2022

كيف حصلتُ على 1.2 مليون مشاهدة؟

لم تكن الاستمرارية هي السبب الوحيد، بل جودة الإجابات أيضاً؛ فأنا أكتب تحت معايير وضوابط محددة وبسيطة.

معاييري واضحة وهي كالتالي:-

  • أقل عدد من الأخطاء:- أحاول بقدر استطاعتي تنقيح إجاباتي على فترات متباعدة وبتفحُّص شديد؛ حتى يرتاح القارئ بالقراءة ولا ينزعج لكثرة الأخطاء، ولربما يستفيد من كلمة جديدة أو تعبير معين.
  • القليل من الإجابات النافعة:- غالباً ما أختار الأسئلة التي لم يحصل كاتبها على إجابة يحتاجها؛ فأحاول إجابته بطريقة تفيده وتساعده.. وأتجنب بالتالي التكرار اللاداعي منه مما هو مذكور بإجابات أخرى.
  • الإسهاب الصحيح ولا للبخل:– لا أحب قراءة إجابات مليئة بالحشو؛ وبذلك عندما أكتب إجابة أضع تفاصيل تهم القارئ فأُقلِّل من التعابير المُكررة وأُكثِر من الوصف الشامل.. إجاباتي ليست قصيرة، متوسطة الطول وسببها هو اهتمامي بعدم ضياع القارئ لشِح التفاصيل فلا يستفيد؛ وبذلك أبنِي له طريق ممهَّد الأفكار.
  • الصور:- بات من المعروف علي الإكثار من وضع الصور، حسناً ليس الكثير جداً ولكن لا تخلو إجاباتي من صورة أو اثنتين وهذا يرجع سببه، من بعد حُبي لإضافة الصور، إلى احتياج القارئ للتغذية البصرية.
  • المرونة والعفوية:- الإجابات الجديَّة مهمة، ولكن أحياناً يريد القارئ قراءة أفكار إنسان لا آلة، يحتاج إلى شعور أنه مُخاطَب والذي يخاطبه يهتمُّ لأمره من خلال اختيار تعابير لطيفة وهادئة وتتخللها زلات عفوية.
  • الجودة:- لربما لستُ مُنظمة النشر ولكني مُحافظة على جودة إجاباتي بل وحتى منشوراتي؛ فلن تجدني معتمدة على إجابة سؤال بصورة كما يفعل الأغلبية، ولن تجدني أكتب بشيء دون فهم، ولن تجد إجاباتي قصيرة أو أُجيب بـ:- “لا أعرف الجواب” وهو أمر منتشر؛ فكل هذه الأشياء تُفقدك المصداقية مما يجبر القرَّاء على تجنُّب إجاباتك.
  • بناء أصدقاء قبل جمهور:- “بناء جمهور” مصطلح تعلَّمته مؤخراً بعدما أكثرتُ من القراءة عن صناعة المحتوى.. بأحيان كثيرة يركِّز الكاتب على الكتابة لا على الذي يكتب له، بكورا نحن الكُتَّاب نجيبُ على أسئلة السائلين فينسى الكَاتب أهم شيء وهو الاهتمام بالذي أجابَ سؤاله، أو قد لا يرد على مَن أرسل تعليقاً أو قامَ بمشاركة إجابته.. كل هذه تؤدي إلى نفور عدد كبير من القُرَّاء، كما أن التفاعل مع إجابات الغير تَنعكس إيجاباً على محتواك.. ولا أقول هذا كي تتفاعل بشكل عشوائي بدافع الطمع؛ بل لكي تضع هذا الأمر بحسبانك فلا تنساه.

هذه أهم 7 معايير وجدتني أتَّبعها بشكل عفوي بعدما تفحَّصتُ محتواي على كورا بشكل دقيق، وأرى أنها ضوابط تشترك مع عدد من الكُتَّاب المفيدين بالتطبيق وأنا شخصياً أحب القراءة لهم.

إلى هنا انتهى المقال.. نلتقي مع آخر عما قريب بإذن الله🌸

بعثرات عن ريمة

عندي معاكِ قصة طويلة🎵

إنها العاشرة مساءً من يوم الخميس.. مُتمددة على سريري المُتْعِب ذا الصرير المُزعج.

بدأ يومي من الرابعة فجراً: نمتُ لأربع ساعات فقط.. وبعد تحضيري لإفطار سريع (ساندوتش وكوب قهوة من البارحة) جلستُ للمراجعة وتثبيت المُحاضرات.

اهتزاز

من الخامسة حتى الحادية عشرة صباحاً، كلها مراجعة وتثبيت.. كانت ساعات طويلة ومثمرة عيبُها هو أنها مُرهِقة.

بالامتحان، توقفتُ كثيراً عن الحَل مُتأملة أجواء الغرفة الصغيرة التي أمتحن بها مع القليل من الزملاء اللطيفين.

44 سؤال، الأسئلة المقالية طويلة جداً إلى درجة مَلَلي من الامتحان.. ولكن من جهة أخرى أن أتعب من الحل أفضل من قرائتي للسؤال ببلاهة:)

خرجتُ راضية وسعيدة.. لن أقول أنني ضمنتُ الامتياز بالامتحان ولكني مُرتاحة وهذا يكفيني.

بعد راحة لنصف ساعة ذهبتُ لمحاضرة علم التشريح، بالواقع كانت محاضرتين.. لم أستطع التركيز جيداً. عذري معي فأنا مُتعبة من الدراسة والامتحان.

تم مدحي بتواضع اليوم.. فرددتُ قائلة:- مش حلوة نفشل في الامتحان ويكون شكلي شين.. على الأقل فاشلة بس أنيقة😎.

بعد عودتي من الجامعة حضَّرت غداء لطيف هدية لي ولمجهودي، قمتُ بقلي أصابع البطاطا وخبزت عجينة عمرها يومين.. كان غداءً مُشبعاً ولذيذاً.

الغداء✨

انتهيتُ من مشاهدة مسلسلي.. ختمتُ آخر ثلاث حلقات بجلسة واحدة وكانت ممتعة جداً. جميلة هي الراحة:)

بعدما عادت شقيقتي من عملها بالثامنة (ديوتي) شغَّلتُ لها أغنية جميلة للصافي وغنيناها سوياً من باب الونس وإعادة ذكريات الماضي.

🎶جميلة وما رِيت كِيفِك جميلة، واسمَـٰك ليلى، عندي معاك قصة طويلة🎵

https://youtu.be/ptCKCcGqpFA

ستحبون سماع صوتي وأنا أغنيها:))

طلَبت مني شقيقتي الأخرى نَشرَ الغسيل بالڤيرندا، لم أرفض، بل ذهبتُ سعيدة أطرَح الغسيل على المَنشر وأدندن بسعادة. رؤية السماء المُظلمة ذات الغيوم الشاحبة مع نسمة باردة تُثير بقلبي مشاعر غريبة، جميلة..

وأعطتني بعدها نصف برتقالة، اللطيف بالأمر أنها قشَّرتها وقسمتها لتحتفظ بنصيبي إلى تفرغي فأتيتُ لأجلس معها وأكلتها باستمتاع وحُب لفِعلتها النادرة.

مررتُ اليوم بتفاصيل حنونة كثيرة، جبر الخواطر بالنسبة لريمة له عُمق عميق غير مرئي، مع الاحتفاظ بالمفهوم.. أرى جبر الخاطر بابتسامة عابرة، بجلوس أحدهم بجانبي، أن يستمع لخزعبلاتي ولو لدقيقة ويسألني باهتمام عن تفصيلة سقطت من حديثي..

عندما قابلتُ فداء اليوم، أول ما قالته لي قبل حتى أن تصل لحضني:- ريمااا.. وبحين احتضاننا قالت لي:- حبيت الكيكة وحتى أختي حبتها وشكراتك عليها وقالتلك that’s the best apple cinnamon cake I’ve ever tasted! شكراً واجد يا ريمة.

لقد أهديتها قطع من كيك بالتفاح والقرفة قمتُ بتحضيره امتناناً لقطعة قسمتها لي من شطيرتها التي صنعتها لها شقيقتها.. لم أتوقع أن تنال إعجابها فهي أول مرة لي مع كيك التفاح.

قررتُ العودة لهواية قديمة.. دعواتكم لي، فإن عُدتُ سأشارككم التفاصيل:) تعلمون كم أنني ثرثارة.

Random

الآن سأجلس للقراءة من روايتي.. ماذا تقرأ بهذه الأيام؟

شاركني رأيك مهما كان الذي شد انتباهك عند قرائتك لتدوينتي، أريد الحديث والتسامر بالتعليقات فلا لتجاهل ريمة ونعم للحديث مع ريمة:)

نلتقي بالتعليقات🦋.

«نوت:- سأنقحها صباح الغد»

بعثرات عن ريمة

هذيان الثانية صباحاً

جافاني النوم، أعاني من أرق بسيط.. لقد نمتُ بعد الغداء لساعتين بسبب التعب ولكنه لا يُعتبر مبرر لاستيقاظي إلى هذه الساعة. أمر غير منطقي!

أريد النوم، بحاجة ماسة للانفصال عن الواقع لبعض الوقت.

لا أستطيع الدراسة الآن؛ لقد استُنزف جهدي، وعليَّ الاستيقاظ فجراً للدراسة؛ فالامتحان بالغد (الخميس).

آذان الفجر بالسادسة والنصف، الآن تقارب الثالثة، أُحب النوم، جسدي يحتاج لساعات جيدة من الاسترخاء باللاوعي.

باقي 3 محاضرات لم أدرسها موزعة بالتساوي على:-

  • مادة علم وظائف الأعضاء Physiology.
  • مادة علم الأدوية Pharmacology.
  • والأخيرة لمادة التشريح Anatomy.

يجب علي مراجعة المواد الأخرى، تباً للباثولوجي.

لم أشرب المنبهات، لم أقم بتمارين.. فأين الخلل؟

قرأتُ من روايتي، تابعتُ مقاطع خفيفة على اليوتيوب، شاهدتُ القليل من حلقة من مسلسل، استمعتُ لتلاوة قرآن بصوت عبد الرحمن مسعد.. ولم أنعس.

الصداع فتك بي، بدأت حرارة جسدي بالارتفاع، أطفأت المدفأة، أزلت البطانية.. أين لحافي الصيفي؟

آه، إنه على الكرسي:).

لا أُحب الأرق، حاربته لفترة طويلة، انتصرتُ فلماذا عاد؟

لستُ “دراما كوين” ولكني عانيتُ مطولاً من الأرق؛ يُتعبني نفسياً وجسدياً.

سأحاول مجدداً للظفر ببضع ساعات من النوم..

هل استمع أحدكم للأغاني الليبية؟ حالياً أستمع للصافي، له نبرة صوت جميلة جداً وكلمات أغانيه مُنتقاة بعناية.. ذوقه رفيع باختيار الشاعر والأغاني التي سيغنيها.

صوت تدخين جاري يزعجني ويمنعني من الاسترخاء.. صدِق والدي عندما كرِِهَ العيش بالشقق! متى سأسافر وأنعم بنوم دافئ ببيتي بالبلدة.

عموماً.. عندي مخططات جهنمية للخميس، قررتُ فعل الكثير فالأنتهي من كابوس الامتحان لأنتقم لأسبوعي من الدراسة.

أول ما سأفعله هو تحضير كيك البرتقال، وسأقرأ العديد من الصفحات من روايتي، لن أدرس ليومين كاملين -الخميس والجمعة- وربما أخرج للتنفيس عني وربما لا على حسب نفسيتي، وأهم شيء أنوي الانتهاء من مشاهدة مسلسلي الذي أشاهد منه حلقة واحدة بكل يوم.

بدأت أعراض الهذيان تظهر علي، إلهي رُحماك.. حمى وصداع وهذيان وأرق.. فالأنتهي من الامتحان وبعدها اللي بيصير يصير⁦ ⁦ಥ⁠‿⁠ಥ⁩

الله يسترها.

إلى اللقاء:).

الطب

سَحَر من وجهة نظر أخرى🫁

أغلبنا سمِع بخصوص أول عملية نقل رئتين بمصر بكادر طبي مصري وهي الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسط؛ خاصة وأن الرئتين تبرَّع بها أحياء!

وبحسب ما نشرته سكاي نيوز العربية عن هذا الموضوع الذي غطَّته منذ البداية..

سحَر صاحبة الـ28 عام، تُعاني منذ صغرها من مشاكل بالتنفس وقد واجهت الموت المُحتم لمرتين..

بُعث بأواخر 2019 كادر طبي مصري من جامعة عين شمس لليابان والسعودية للتدرب على عمليات الزرع.. وتحت إشراف الاستشاري الياباني (هيروشى داتيه) بعد تجهيز سحَر لأشهر تمت عملية زراعة رئة لسحر من شقيقيها.

3 غرف، 3 أسِرَّة، 14 ساعة، وأكثر من 60 طبيب من 13 تخصص مُختلف (أمراض الصدر، القلب والأوعية الدموية، التخدير، أمراض الجهاز المناعي ومكافحة العدوى، صيدلانيين وأخصائيي أشعة) علماً بأن هذه التخصصات عامة وتتفرع منها أقسام وبها المُختصين لكل فرع.

نجحت العملية واستيقظت سحَر التي بقَت على جهاز التروية حتى يعتاد جسدها على الرئة الجديدة.. وكان من المُفترض أن تبقى على جهاز التنفس الصناعي لمدة 3 أسابيع وسبب هذه المدة الطويلة هو فشل عضلة القلب؛ وبذلك لها وضع طبي خاص.

Ventilator: جهاز التنفس الصناعي

بعد 3 أسابيع أُعلنت وفاتها.. أمر غريب أولم تكُن بخير؟!

صرَّح الأطباء أن السبب هو الرفض العنيف والمفاجئ لجسد سحَر ضد إحدى الرئتين مما أدى الى وفاتها سريعاً، على الرغم من كل تلك التجهيزات قبل العملية والحرص أثناء وبعد العملية إلا أنها لم تفلح بتثبيط ومنع هذا الرفض المتعارف حدوثه عند عملية زراعة الأعضاء.

رحِمها الله وصبَّر أهلها على فراقها.


ما لا تعرفه عن زراعة الأعضاء.. من التحاليل إلى ما تحت المجهر🔬🧬

هنالك ترتيبات خاصة جداً ومُطولة تستغرق أشهر كثيرة عند القيام بعملية زراعة عضو.. على حسب الحالة وخطورتها وإيجاد المُتبرع وتأكيد التطابق بالعديد من الطُرق التشريحية إلى تحديد الأدوية التي سيتم صرفها بعناية شديدة للمريض وكذلك المُتبرع، وما بعد العملية من متابعات لرؤية ما إن حدث رفض للعضو من قِبَل الجسد أو تقبله وبدآ العمل سوياً بانسجام.

ليس كل مَريض يحتاج نقل عضو سيتم زراعة واحد له؛ والسبب هو التقييمات والفحوصات الطبية وكذلك النفسية من مركز نقل الأعضاء التي يُحدد كل هذه النقاط.. وقد يتم رفض طلب زراعة العضو بسبب معرفة أن هذا المريض لن يهتم بصحته بعد العملية!

بعد بعث طلب لمركز نقل الأعضاء سيتم عمل مقابلة مع المريض، وسيتم تقييم حالة المريض النفسية ومعرفة تاريخه المرضي وأسبابه، بل حتى بيئته المحيطة كلها ومعرفة ما إن كان مُدمن للمخدرات، الكحول والسجائر؛ فكلها عوامل مهمة بالعلاج ولها يد بقبول ورفض التبرع.

عند توافر شروط الزرع وبعد إيجاد مُتبرع يحمل نفس فصيلة الدم وحالة العضو جيدة، يتم عمل عدة تحاليل على المستوى الجيني للتأكد من التطابق الكُلي عن طريق اختبار DNA cross matching وهي طريقة دقيقة وغالية جداً تعتمد على تحديد تطابق الحمض النووي!

بحال توافر كل الشروط المطلوبة تبدأ عملية التجهيز المناعي وهي فترة علاجية وقتها يستغرق على حسب صحة المريض، بها يأخذ المَريض أدوية تُثبط الجهاز المناعي لمنع تكوين أجسام مضادة ضد العضو عند زراعته بالمريض.

وبعد انتهاء الكورس العلاجي لتثبيط المناعة تتم عملية الزرع مع وجود استشاري أمراض المناعة مُتخصص بقسم أمراض زراعة الأعضاء.. وبوقت العملية تتم مراقبة المؤشرات الحيوية وأعراض رفض العضو التي تتراوح بين الخفيفة والقوية التي قد تصل إلى الموت!

قد يحدث الرفض بوقت عملية النقل؛ فيكوِّن الجسد خلايا مناعية وأجسام مضادة بسرعة كبيرة ضد العضو عندها يتم إيقاف العملية ومعالجة الأعراض بأسرع وقت قبل فوات الأوان؛ فهذه الأعراض تكون على هيئة جلطات صغيرة وانسداد بالتنفس الرئوي وبسبب الهيستامين قد يظهر طفح وتصل إلى توقف عضلة القلب نتيجة لتوسع الأوعية الدموية مما يؤدي إلى انخفاض الضغط الذي بدوره يزيد النبض والجهد القلبي.

وهذا النوع يحدث بغضون ثوانٍ من عملية الزرع ونسميه Hyperacute.

وقد يتقبل الجسد هذا العضو المزروع ببادئ الأمر وبعد عدة أيام إلى أسبوع، وتصل إلى أول ثلاثة أشهر يحدث الرفض وهذا ما نسميه بالـ Acute rejection.

وأما الرفض الذي يحدث بعد أعوام نسميه بالـ Chronic rejection.

ما حدثَ هنا بحالة سحَر هو رفض الجسد للعضو بعد الزرع وهو النوع المتوسط Acute type؛ فقد حدث بعد 3 أسابيع من عملية الزرع.

🦋🦋🦋

هذا الموضوع يَطول شرحه وبه من التفاصيل ما لا يسعني ذِكره بتدوينتي هذه التي غطَّيتُ بها حالة سحَر من وجهة نظر طبية مُتعمقة قليلاً..

أُحيلك لهذه الورقة البحثية، سهلة اللغة وغزيرة الإفادة نُشرت من قِبل:- «Malgorzata Kloc & Rafik M. Ghobrial»

وكانت بعنوان:- Chronic allograft rejection: A significant hurdle to transplant success

نشرة شهرية · بعثرات عن ريمة

ديسمبر وآخر الدقائق قبل رحيله.

بقي القليل قبل انتهاء آخر دقائق من 2022 بتوقيت ليبيا..

ديسمبر كان حافلاً بالكثير، كتبتُ على المحك حيث أفرغت ما بجُعبتي من تفاصيل، والآن حان وقت كتابة ما فعلته من أشياء أعتبرها إنجازات💗

كُتب قرأتُها:-

  • رواية تغريدة عشق.
  • رواية قبل أن تبرد القهوة.
  • لازلتُ مع كتاب لماذا ننام؟

الدراسة:-

  • انتهيتُ من امتحان أول وحدة تعليمية، درستُ بجد واجتهاد وأنا راضية على أدائي.
  • بدأتُ مع أصعب وحدة تعليمية بهذه السنة، مستواي للآن جيد أتمنى الاستمرار.

كتبتُ:-

نشطتُ على تويتر.. ومساحتي بكورا.

أحداثٌ هامة:-

  • مجيء والداي.
  • عقد قران شقيقتي.
  • شفائي بعد مرض.

قبل الرحيل، أودع 2022 بكل حب وامتنان على كل ما قدَّمته لي، لستُ أعتبره عام سيء بل النقيض فكل ما حدث من آلام وأحزان ما هو إلا سُنة الله وأنا راضية بما أعطاه لي.

الحمدلله أنه عام مر لا فاقدين ولا مفقودين وهذه نعمة أستشعرها بكل لحظة.. الحمدلله حتى يبلغ الحمد منتهاه🕊️

لا طاقة لي للكتابة أكثر، فكتابة إجابة إنجازات 2022 على كورا استهلكت جهدي:) ما هي إنجازاتك لعام 2022؟

ممتنة لكل مَن دعم ريمة لتعود للتدوين على الووردبريس ولكل تلك التعليقات والإعجابات والإشارات الجميلة، لقد حفزتموني للاستمرار فبارك الله فيكم جميعاً، شاكرة لكم💗

عامٌ سعيد ولطيف ممتلئ بالإنجازات للجميع، اللهم عاماً لا فاقدين ولا مفقودين🦋

بعثرات عن ريمة · ريمة في أُسبوع

على المحك..

أطول أسبوعان مررتُ بهن من بعد أسبوعان من العزلة.. اليوم هو السبت أجلس الآن على الكنبة أسترجع ببطء كل يوم من تلك الأيام حتى هذه اللحظة، ماذا حدث؟!

البداية كانت مع انتهاء أول أسبوع من ديسمبر، استيقظتُ مع دوخة، صداع حاد وحرارة عالية مع كحة كادت إخراج رِئتاي من مكانهما.. لم أستطع الذهاب للجامعة بوقتها ومن حُسن حظي لم يكن يوماً جامعياً مهم.

تناوب علي التعب كفترات مُتقطعة؛ ففي كل مرة أقول لقد شفيت أنتكس مجدداً، وعلى هذا الحال استمرَّ الحال لأسبوع كامل؛ أُسبوع كان من المُفترض الدراسة به فهو عطلة لامتحان الإثنين -الماضي-.. كنتُ أعيش على الأدوية، مسكنات، مضادات حيوية، أدوية كحة، ومثبطات الدوخة.

ليالٍ كنت أنام بها على بكائي؛ فما بين المرض والتعب والوحدة الشديدة كنتُ أغوص بالحضيض النفسي. أقصى ما طمحتُ له هو رؤية والديَّ فالبُعد طال ومن المستحيل أن أزورهم وهُم منشغلين بالعمل.

بيوم الجمعة الماضية، جاؤا! سفرٌ غير مُخطط له بتاتاً. سار الأمر بوتيرة سريعة ومع هذا لم آبه لأي شيء سوا سرعة استجابة الله لدعائي اللحوح بأن يُحدث أمراً يقلب الموازين بشكل جميل حتى أراهم.

حضن دافئ بعد حضن توديعهم بيوليو الفارط🫂

أول مرة أشتكي لوالدتي صعوبة الدراسة وجهاً لوجه، وأول مرة أتحصَّل فيها على مصروف جامعي من يدي والدي.. أول مرة أفطر مع والديَّ قبل الذهاب للجامعة، وأول مرة تفتح لي والدتي الباب لتستقبلَني بابتسامتها الحنونة ورائحة الغداء اللذيذ لأغوص بحضنها.

«كلها تفاصيل لا يشعر بها إلاَّ المُغترب»

لا أُحب الغربة أمقتها لأبعد حد، وأكرهُ لحظات الوداع.

كانت الجمعة والأيام التي تليها واحدة من أفضل أيام هذه السنة، فها أنا ذا بكل لحظة أتعب من الدراسة للامتحان أهرب لحضن والدتي الحصين دون قيد أو مانع فأعود للدراسة بنشاط غريب.

مقتُّ شيئاً واحداً وهو تزامن مجيئهم مع موعد امتحاني فعينٌ تدرس والأخرى تتحسر على عدم الجلوس والتسامر معهم.

أتى الإثنين وهو يوم الامتحان.. كانت دعوات ماما تزفني بحب واطمئنان. بالرغم من عدم انتهائي من كل المنهج بشكل جيد حفظاً وتثبيتاً، مع قلق نفسيتي من الامتحان؛ حيثُ أني لم أدرس جيداً بسبب المرض، ولكني خرجتُ سعيدة وراضية لأبعد حد ولله الحمد.

عند انتهائي من الامتحان وجدت جميع طلبة دفعتي مُتذمرين، ساخطين ومنزعجين بسبب أربع أسئلة متصلة ببعض مجموعها 30 درجة :)) وهذه مشكلة كبيرة فإن أخطأت بإجابة القسم الأول منها فلابد أن اعتمادك بالحل على الباقي سيكون خاطئ والنتيجة خسرتَ 30 درجة كاملة جعلتك على حافة الرسوب أو أسقطتك بتلك الحفرة :/.

طوال جلستي بالغداء كنتُ أحادثهم عن كيف أجبتُ هذا السؤال مفتخرة بذكائي “الغير موجود:)” عموماً لم تكن إلا فرصة لاستعراض مدى اهتمامي بدراستي وكيف أني أُبلي حسناً بالجامعة حتى يطمئن والدِي.

كانت تلك الأسئلة تدور حول حالة مَرضية Case.. السؤال الأول يريد التشخيص (10 درجات) الثاني يريد آلية حدوث هذه الحالة (5 درجات) والثالث يريد خمسة تفسيرات مرتبطة بأعراض المَرض (5 درجات) والأخير يريد على الأقل ثلاثة أدوية للعلاج مع ذكر آلية عمل كل واحدة (10 درجات).

بالنسبة لي صُدمت من طول السؤال وأنهم أعطوننا حالات وكما نسميها بالوسط الطبي (كايسات جمع Case)😅. أجبتُ بكل ما أعرفه لأفطن متأخرة بأنها نصف محاضرة كاملة (الله يسامح الدكتورة:).. لن أكذب وأقول بأن إجابتي مثالية ولكني بذلت قصارى جهدي.

الثلاثاء كان عقد قران شقيقتي، فما بين الجامعة والعودة قبل ساعة وكل تلك الترتيبات المُرهقة مع طن من توتر شقيقتي وطلباتها، أساسيات التقديم، الاهتمام بالضيوف وغيره الكثير.. كنتُ ضحية هذا اليوم:(

أجواء جديدة علي؛ فهي أول مَن تتزوج من الأبناء.. ومع هذا كان يوماً عائلياً مُبهجاً للغاية.

الأهداف التعليمية بجلسة الثلاثاء كانت طويلة جداً جداً جداً.. أسئلة مادة علم الأمراض لوحدها تتجاوز نصف شابتر من المَرجع!

دار الموضوع حول العيوب الخلقية للقلب Congenital heart diseases.. موضوع مثير للاهتمام ويحتاج على الأقل ليومين كاملين لدراسته.

ومع عدم دراستي للأهداف بشكل عميق إلا أن دراسة ما قبل جلسة الخميس بساعتين كانت داعماً لي ليكون تقييم المُرشدة مشيداً وشاكراً مع صفر نقطة سلبية لأدائي.. الحمدلله.

منذ مجيئي للمدينة والعيش مع أشقائي وأنا أتعرض للاستهزاء بسبب ضعفي؛ لازلتُ مُتعلقة بوالداي بشكل كبير جداً حاولتُ تقوية قلبي والزيادة من جسارتي ولكني فشلت. ذرفتُ دموعاً كثيرة ليلة الجمعة فباقي سويعات وسيسافر والداي.. والدِي لا يحب رؤية الدموع ولكني لم أستطع منع ذاتي، كنتُ الوحيدة التي ودعتهم حتى اختفت سيارتهم واكتفت شقيقاتي بالوداع من المنزل فعلى حد قولهم “الأجواء باردة بالخارج”.. وأما عني فكنتُ بحاجة ماسة للشبع من رؤيتهم.

مازحتني لمياء -شقيقتي الصغرى- قائلة:- لماذا لمَ تعودي معهم فأنتِ للآن لم تعتادي فراقهم!! (مع إضافة كلمة المقصود منها أني ضعيفة:)

أود الرد عليها هنا:- إن لي شخصية حساسة يا صغيرتي، لربما اعتدتي فراقهم وسلَّمتي به ولكني هشة النفسية ولا أحتمل بُعدهم.. ثم إني مررتُ بالكثير مما سمعته من كلام والدتي عندما كنتِ معهم ومما لم تسمعي عنه لاحتفاظي به؛ لأجدني خائفة من البُعد وبحاجة دائمة للأمان.. الأمان نفسه الذي وجدته تحت كنفهم.

أجلس الآن، أعيد تذكُّر كل التفاصيل التي أهملتها، أبكي قليلاً، أنهض من الكنبة، أجلس على كرسي مكتبتي، أفتح محاضرة، وأبدأ الدراسة.

وصلتُ إلى ما يزيد عن سبعمائة كلمة.. أريد كتابة المزيد ولكني خائفة، يكفي افتضاح للمشاعر حتى هذه اللحظة، سأكتب مجدداً عندما آخذ نفَسِي وأُعيد لكينونتي غلافي الدافئ.🦋


لا صور كثيرة بهذه التدوينة، القليل من الأمور اللطيفة مع طنٍ من الفضفضة والتفاصيل الكئيبة.. عُذراً إن كانت تدوينتي سيئة.

كُتبت بيوم الجمعة 2022|12|23.

نُقحت بيوم السبت 2022|12|24.

نُشرت بيوم الإربعاء 2022|12|28.

الطب

تكرار الطفل للكلام دلالة هامة وغير عبثية🗣️

من أكثر الأشياء المُزعجة التي يقوم بها الأطفال هو تكرار الكلمات التي يسمعونها مِنَّا. على الرغم من كونه أمر طبيعي ومهم من أجل النمو والتطور اللغوي لديهم.

يبدأ الطفل بتكراره للكلمات منذ أول عامين له كعملية طبيعية ليُخزن كل كلمة جديدة سمِعها، يستمر بهذه الحال وبعامه الثالث إلى الخامس تَقِل حتى الاختفاء والسبب هو تكوين المخزون اللغوي.

هنالك بعض الحالات غير طبيعية من التكرار تتم ملاحظتها أولاً مِن قِبل الأهل ويُشخّصها الطبيب، وتكون ملحوظة عندما يكبر الطفل ويتجاوز المرحلة العمرية التي ينتهي عندها التطور اللغوي لفئته العمرية والتي غالباً ما تكون بسن الخامسة.

هُنا يبرز عرَض الصدى Echolalia.

ما هي الـ Echolalia؟

هو مُصطلح يعني تكرار كلمة أو جملة قالها شخص ما.. ويُطلق عليه اسم الصدىٰ.

كمثال على هذا:-

الأم:- هل أنتَ جائع يا بُنَي؟

الابن:- هل أنتَ جائع يا بُنَي؟ أجل أنا جائع يا أمي.

الأم:- ماذا تُريد على العشاء؟

الابن:- ماذا تُريد على العشاء؟ أريد الباستا، أنا أحب الباستا.

عادة ما تكون الإيكولاليا أحد الأعراض لعدد من المتلازمات والأمراض النفسية ويرجع السبب إلى ارتباطها بالقِسم اللغوي والنشاط السمعي والتفاعلي بالدماغ. وأشهر هذه المتلازمات هو طيف التوحد، فرط نشاط الحركة، ومتلازمة توريت.. كذلك بعض الأمراض النفسي مثل الإنفصام.. وبعض الأعراض الصحية مثل الجلطة.

من المُحتمل جداً أن يكون للصدي ارتباطاً وثيقاً بخلل في الفص الجبهي للدماغ؛ حيثُ تم الابلاغ عن وجودها في بعض الأمراض مثل خلل الفص الجبهي الإنسي الأيسر، واضطراب المناطق الحركية التكميلية.

هنالك عدة أنواع من الإيكولاليا وأشهر نوعين هما:-

.الصدى الفوري والصدى المتأخر.

  • الصدى الفوري:- هو تكرار الكلام بعد سماعه مُباشرةً.
  • الصدى المتأخر:- هو تكرار الكلام بعد فترة من سماعه.

يُعد الصدى اضطراباً تواصلياً أو شبه تواصلي. بمعنى أن يكون هذا التكرار إما مع غرض واضح أو العكس.

كما يُمكن تصنيف الإيكولاليا اعتماداً على مواصفات تكرار الحديث فتكون:-

  • التكرار الغير المُخفف:- يعني التكرار الحرفي للكلام.
  • التكرار المُخفف:- يعني تكرار الكلام بتحريف.

التصنيف الآخر للإيكولاليا هو اعتماداً على طبيعة الحافز.

.Person-directed & non-person directed.

بمعنى مَن الذي حفَّز تكرار الجُملة.. قد يكون عامل محيطي مثل التلفاز، سيارة و الراديو، أو يكون تكراراً كلمات سمعها من شخص.

العلاج وطريقة التعامل.

يعتمد التعامل مع الصدى على السبب، فإن كان له علاقة بطيف التوحد فسيحتاج إلى فريق مُتكامل بدءً من الأهل وأخصائيي الأعصاب ومعالجين فيزيائيين ونفسيين لمرض التوحد.

مفتاح العلاج هو معرفة سبب تكرار الكلام والمعنى من ورائه وكذلك الاستجابة بطريقة تساعد الطفل على تعلم التواصل الصحيح.

وأهم المُعالجين لعلاج هذه الحالة هو أخصائي أمراض النطق واللغة ويعود هذا هو الارتباط المُباشر للإيكولاليا ومناطق النطق والتواصل اللغوي.


هذه التدوينة هي مُلخص مُستخلص من ورقة بحثية نشرها Kamakshya P. Patra; Orlando De Jesus.

يمكنك قراءة الورقة من هذا الرابط Echolalia .

الطب

هل يخدع الطبيب مريضه؟💊

عندما تسمع عن شخص توفيَ نتيجة مرضٍ ثم يصفون أعراضه؛ يبدأ شعور امتلاكك لنفس هذه الأعراض؛ فتذهب مسرعاً للطبيب فيصرِف لك علاج بعد القيام بالفحوصات؛ ولكونك ضعيف بالإنجليزية لن تقرأ أو تبحث وراء الوصفة كثيراً بل تذهب مسرعاً لشرائها من الصيدلية!

تعطي الصيدلي ورقة علاجك وبنظرة خاطفة لها يعرف ما بك، وبكل تلقائية يضع لك دواءً بكيسٍ.. كُنتَ بهذا الوقت مرتاح؛ لأنك أكدت لنفسك بأنك مريض والدليل هو الدواء لهذا لم تشعر بسرعةِ معرِفة الطبيب لمرضك، ولم تسأل نفسك لمَ العلاج رخيص الثمن إلى هذه الدرجة بالرغم من شرح الطبيب لآلية العلاج وكيف أنه ممتاز وسيساعدك على القضاء على مرضك بوقت قصير!

استمرَيْت على الدواء كما طلب منك الطبيب، وبغضون يومين اختفت كل تلك الأعراض وعادت المياه إلى مجاريها.

وهنا انتهت قصتك مع مَرضٍ أنهكك:)

ما وراء الكواليس..

لازال الدماغ ينسج قصصاً فتحاربها بالمنطق.. ولأنه المُتحكم بأعضاء جسدك يقوم بصنع مؤثرات داعمة لتلك التخيُّلات؛ فيبدأ عقلك بالتصديق وتزدادَ وسوسةً واقتناعاً بأنك مريض.

تذهب للطبيب حتى يعالجك، وبعد بضعة أسئلة يكتشف حقيقة أنك لست مريض بل مُتوهِّم.. يُعاملك كما تُريد فيصرف لك علاج ويُحدِّثك عن أهميته وكيف أنه ممتاز وسيشفيك بوقت قصير ولن يعود لك هذا المرض مجدداً. بغضون هذا الحديث يأخذ الطبيب وصفة طبية ويكتب بمُنتصفها Placebo pills.

يقرأها الصيدلي فيعرف مَرضك وكل مَا تُعاني منه؛ ليُعطيك دوائك وهو يمدح لك مدى فاعليته وأنه من إنتاج شركة ممتازة وأصلي.

طبيب فطين ⬅️ عرَفَ مرضك ⬅️ وصف لك علاج أصلي ⬅️ الصيدلي عاملك بلُطف ⬅️ واشتريتَ دواءً رخيصاً ⬅️ وشُفيت بوقت قصير.

إذاً ما هي القصة وراء كل هذه الأوهام والأعراض اللاواقعية؟

نوسيبو “Nocebo“:-

هي جملة لاتينية قديمة تعني “سوف أَمرض“.. تنتُج هذه الحالة النفسية بسبب المؤثرات الخارجية التي تؤثر على العقل فتوهمه بأنه مريض.

كأن يقرأ أحدهم عن مرض مُعين فيعتقد بأنه مُتوافق مع حالته الجسدية وبذلك هو مريض.. أمر مشابه جداً لـ “متلازمة طلبة الطب Medical student syndrome.”

بلاسيبو “Placebo“:-

هي جملة لاتينية قديمة أيضاً، مُعاكسة تماماً لنوسيبو وتعني “سوف أُشفى“.. تُستخدم في المجال الطبي كوصف يدُل على علاج له تأثير نفسي لا-جسدي؛ لمُعالجة المريض من وهم أنه مريض ويعاني اعتلال صحي.. Nocebo.

هو دواء مُزيف، لا يؤثر على الصحة الجسدية. قد يَصِفه الطبيب بالمعنى الحرفي أو يستبدله بالڤيتامينات والمقويات التي لن تُعطي تأثيراً سلبياً، (وفي أحيان أخرى قد يُعطيكَ الصيدلي حلوى:) يكون هذا العلاج مُستهدف فقط للمُتوهمين/الموسوسين الذي من الصعب إقناعهم بأنهم لا يُعانون من خطب بل أوهام.

كما يُستخدم في التجارب والدراسات العلمية الطبية عند اختبار دواء معين فيتم تقسيم المجموعة إلى إثنين، نصف يأخذ الدواء الحقيقي المُراد اختباره والمجموعة الثانية تأخذ دواء وهمي لن يُعطي تأثير؛ للتأكيد على نتائج التجربة.

فوائد البلاسيبو على المَرضى:-

هنالك تأثير نفسي وهو المطلوب من العلاج؛ فيقوم على إرضاء المريض بأخذ دواء وتصديق وسوسته بالمرض فتخف الأعراض حتى الاختفاء.

وقد يؤثر أيضاً على مرضى الاكتئاب، الأرق وكذلك الأشخاص الذين يشعرون بألم بمكان معين. وهذا يرجع لوجود رابط بين الشعور بالألم ومناطق الاستقبال في الدماغ.

فكرة علاج الوهمي هذه تعرّضت لانتقادات واسعة لكسرها لأخلاقيات المهنة؛ فتندرج تحت بند الكذب والخداع من الناحية الأخلاقية، دارت نقاشات طويلة وجلسات كثيرة حتى ثُبتت فاعلية البلاسيبو وتمَّت الموافقة عليه رسمياً من الجهات الطبية بالعالم أجمع.

العلاج الوهمي أثبت أهميته وفائدته بالساحة الطبية.

قد يكون البلاسيبو ماء، ڤيتامينات، مقويات، حلوى/سكاكر، أو دواء لن يُعطِ مفعولاً سلبي أو إيجابي. هو مُصطلح عام وليس دواءً بعينه. الفكرة كلها تعتمد على إرضاء قناعة المريض وخَلق تأثيرٌ نفسيٌ ملموس.